بتألق الحارس مارتينيز في ركلات الترجيح.. الأرجنتين تهزم كولومبيا وتصعد لمواجهة البرازيل في نهائي كوبا أمريكا

0
63
 تأهل المنتخب الأرجنتيني لنهائي كوبا أمريكا 2021، بعد فوزه فجر اليوم الأربعاء، على نظيره الكولومبي بركلات الترجيح (3-2)، بعد نهاية الوقت الأصلي بالتعادل (1-1)، في مباراة نصف النهائي التي جمعت بينهما على أرضية ملعب “ماني غارينشا الوطني”، بالعاصمة البرازيلية “برازيليا”.

وسيواجه “التانغو” في نهائي البطولة، غريمه منتخب البرازيل، الذي وصل للمشهد الختامي بعد تجاوزه في نصف النهائي، منتخب البيرو (1-0) بهدف لوكاس باكيتا، أمس الثلاثاء.

ولم تمهل الأرجنتين وقتا طويلا لكولومبيا كي تكشف لها عن نواياها الهجومية، ونجحت في تسجيل الهدف الأول مبكرا، عن طريق مهاجم إنترناسيونالي، لاوتارو مارتينيز الذي وصل لهدفه الثالث في البطولة، بعد “أسيست” للقائد ليونيل ميسي، الذي سجل لحد الآن 4 أهداف وقدم 4 تمريرات حاسمة.

ولم ينتظر منتخب الـ”كايفيتيروس” كثيرا للرد، وكاد خوان كوادرادو الذي خاض اليوم مباراته رقم 100 مع منتخب بلاده، أن يسجل التعادل في الدقيقة 8′، لولا تألق الحارس داميان مارتينيز، الذي تصدى لتسديدة نجم يوفنتوس الإيطالي.

وكانت كولومبيا هي المسيطرة طيلة دقائق الشوط الأول، وفي الدقيقة 37′، سدد ويلمار باريوس كرة غيَّر طريقها جيوفاني لو سيلسو، لتمر بسنتيمترات قليلة بجانب القائم الأيسر للحارس. ومن ركنية، كاد المنتخب “الأصفر” أن يحرز التعادل، عندما ارتقى ييري مينا عاليا فوق الجميع، وضرب كرة رأسية ارتطمت بالعارضة.

وبينما كانت كولومبيا تتحكم في أطوار المباراة، كاد “التانغو” أن يضيف الهدف الثاني قبل نهاية الشوط الأول، عندما نفذ ميسي ركلة ركنية، وجدت رأس نيكولاس غونزاليس، إلا أن الحارس دافيد أوسبينا أبعد الخطورة ومنع الكرة من دخول شباكه، لينتهي النصف الأول بهدف نظيف لصالح رفاق لاوتارو.

في الشوط الثاني، استمر منتخب كولومبيا في ضغطه، وبحث عن الطريق الذي سيقوده لمرمى مارتينيز، إلى أن تأتى له ذلك في الدقيقة 61′، عندما انطلق لويس دياز لاعب بورتو، من الجهة اليسرى، ونجح في الدخول لمنطقة العمليات بعد تجاوزه المدافع نيكولاس أوتاميندي، ثم وضع الكرة ببراعة في الشباك.

وبعد هذا الهدف، انخفض مستوى اللقاء، بعد تراجع رفاق كوادرادو للخلف، الذين ارتكبوا خطأ “فادحا” في الدقيقة 73′، استغله البديل أنخيل دي ماريا الذي انطلق وراوغ الحارس أوسبينا، ثم مرر الكرة للمهاجم لاوتارو، الأخير وبدلا من وضعها في المكان المناسب، سددها في الجهة التي كان يتواجد فيها المدافع دافينسون سانشيز، الذي أنقذ فريقه من هدف محقق.

وأصبحت الأرجنتين أكثر خطورة فيما تبقى من دقائق، وكان ميسي قريبا من تسجيل هدف الفوز في الدقيقة 80′، إلا أن تسديدته برجله اليسرى ردها القائم الأيسر، بعد أن عجر أوسبينا في التصدي لها.

ولم تشهد الربع ساعة الأخيرة (بعد إضافة الحكم 4 دقائق كوقت بدل الضائع) أي جديد، ولم تتغَّير النتيجة، لتنتهي 90 دقيقة بالتعادل هدف في كل شبكة، وهو ما دفع المنتخبان للجوء إلى ركلات الترجيح.

وابتسمت ضربات الترجيح لـمنتخب الأرجنتين، بنتيجة (3-2)، بعد تألق الحارس مارتينيز الذي تصدى لثلاث ركلات جزاء، ليبلغ رفاق ميسي نهائي كوبا أمريكا، علما أنه النهائي الـ 29 في تاريخ “التانغو” (14 لقب)، حيث سيواجهون المنتخب البرازيلي، في مباراة سيحتضنها ملعب “ماراكانا” الأسطوري، في أولى ساعات يوم الأحد القادم (01:00 غرينيتش+1).

أما منتخب كولومبيا، فسيخوض “مباراة الترتيب”، عندما يلاقي البيرو بعد غد السبت، بداية من الساعة الواحدة صباحا (01:00 غرينيتش+1)، وهي المواجهة التي ستجرى على أرضية ملعب “ماني غارينشا الوطني”، بالعاصمة “برازيليا”.

ترك الرد

Please enter your comment!
المرجو ادخال الاسم