تقرير : الحكم جاساما.. فأل خير على المغرب

0
119

أدار الحكم الجامبي بكاري جاساما نهائي كأس أمم أفريقيا للمحليين، أمس الأحد، الذي فاز فيه المنتخب المغربي على نظيره النيجيري برباعية نظيفة، وتوج باللقب.

ويعتبر الشارع الكروي المغربي، أن جاساما أصبح بمثابة فأل الخير على الكرة المغربية، حيث كان شاهدا في الفترة الأخيرة على أحداث بارزة ومهمة للكرة المغربية، بعد أن قاد مباريات حاسمة.

يستعرض 3 مباريات قادها جاسمها شكلت أهمية كبيرة بالنسبة للمغرب في التقرير التالي:-

 تتويج الوداد

أدار جاساما مباراة إياب دوري أبطال أفريقيا في الموسم المنصرم، أمام الأهلي المصري، على ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، بعد أن انتهت مواجهة الذهاب بالتعادل (1/1).

ولم تكن مهمة الحكم الجامبي سهلة على الإطلاق، خاصة أن المواجهة جاءت مثيرة، إذ حمل هذا النهائي طابعًا عربيًا.

وشهدت المباراة تتويج الوداد باللقب الأفريقي بعد فوزه بهدف دون رد، وانتظرت الكرة المغربية سنوات عديدة، ليتوج فريق محلي باللقب الأغلى داخل القارة السمراء، ويعود آخر لقب للرجاء عام 1999، قبل أن يعانق الوداد اللقب في نسخته الأخيرة.

التأهل للمونديال

ظهر جاساما مجددا في الواجهة، في المباراة الحاسمة أمام كوت ديفوار بأبيدجان في إطار الجولة الأخيرة من تصفيات مونديال روسيا.

وقرر الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، تعيين الحكم جاساما لقيادة هذه المباراة الصعبة والقوية، وكان يكفي المنتخب المغربي التعادل للتأهل، فيما كان المنتخب الإيفواري مطالبًا بالفوز.

وتحقق حلم المغاربة في هذه المباراة، بعد أن فاز الأسود بهدفين دون رد، وتأهل المنتخب المغربي للمونديال، بعد انتظار دام 20 سنة.

لقب الشان

عاد جاساما ليظهر مجددا، في موعد مهم بالنسبة للمغاربة، وقاد نهائي كأس أمم أفريقيا للمحليين أمام نيجيريا، حيث كانت الكرة المغربية تبحث عن أول لقب في هذه المنافسة.

وكان جاساما شاهدا على تتويج آخر للكرة المغربية، عندما نجح المنتخب المغربي في حسم اللقب لصالحه وفاز برباعية على نيجيريا، فكان الإنجاز القاري المهم، والثالث الذي حققته الكرة المغربية في حضرة الحكم الجامبي.

ترك الرد

Please enter your comment!
المرجو ادخال الاسم